الجمعة، 11 مارس، 2016

صدمة لام تشاهد ابنها وهو يرى فيلم اباحى فماذا فعلت

صدمة لام تشاهد ابنها وهو يرى فيلم اباحى فماذا فعلت





قصة بها الكثير من العظة والحكمة والتصرف الحسن فليس نهاية الكون ان اصدم فى احد الابناء

او الاخوات او الزوج او غيرهم ولكن الصدمة فى عدم الاقلاع عن ما يقترفوه من اسائات

فى هذه القصه تجسيد لمعنى الام الحقيقى قصة تؤكد لنا ان التريث والحكمة

هم اهم اسباب حل جميع المشاكل وليس العصبية والهمجية التى ننتهجها دوما فى علاج ازماتنا

واتباع سياساتنا العامة والخاصه لن اطيل عليكم واليكم القصة

ام شاهدت ابنها اثناء مشاهدته فيلم اباحى

تخيل ماذا فعلت هذه الام بابنها

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هذه الام رات فى الحلم ابنها يقوم باشعال اعواد كبريت ويقربها الى
عينيه حتى احمرت عيناه
ففزعت الام واستيقظت من النوم وهى تردد "أعوذ بالله من الشيطان الرجيم "
وظلت تفكر فى هذا الحلم ولم تهداء حتى ذهبت لتلقى نظره على ابنها فى غرفته
وكان عمره 17 سنه
وجدته جالس على الحاسب الالى
وكان خلف مرأه عاكسه فرأت الام من خلالها ما جعلها تنزعج بشده
فشاهدت ابنها يشاهد فيلم اباحى
فكرت فى ان تصرخ بصوت عالى وتنهره على فعلته
لكنها تراجعت عن هذا
خاصة انه لم يعلم انها تشاهده ول يراها
وذهبت الى غرفة نومها
كانت تفكر فى ان تقول لوالده حتى يتصرف معه
وفكرت ايضا ان تذهب لابنها فى غرفته وتغلق الحاسوب فى وجهة وتوبخه
لكنها ظلت تفكر كثيرا ورفعت يدها الى الله وطلبت منه ان يساعدها
ونامت وهى تردد " اعوذ بالله من الشيطان الرجيم "
وبعد ان استيقظت كان كل من فى المنزل قد ذهبو الا هذا الابن
كان يعد ادواته حتى يذهب للمدرسة
فانتهزت الفرصة
وتصرفت بحكمه شديده
فقالت لابنها
يابنى .. ماذا ترى فى شخص جائع ويريد ان يسد جوعه ؟
فاجاب : يشترى طعام وياكلة حتى يشبع
فقالت : ماذا ترى ان لم يكن لدية المال ليشترى ليأكل
صمت الابن
فقالت له فماذا تقول اذا اخذ هذا الجائع شىء ليفتح شهيتة
فقال لها : بالطبع هذا مجنون - كيف يتناول فاتح للشهية وهو لا يجد مالا يشترى به لياكل
فقالت :اهكذا تراه يا بنى انه مجنون
فقال لها بالطبع يا امى
فابتسمت له الام وقالت له فلماذا تفعل مثل هذا المجنون
فقال لها انا يا امى
فقالت له نعم انت عندما تشاهد افلام اباحيه وتشاهد النساء العاريات
فنظر الابن لامة ولم يعد قادر على ان يرد
فقالت له هذا الشخص الذى تصفه بالمجنون انت اكثر منه جنونا
فهو اشترى فاتح شهية لشىء حلال
اما انت فتفح شهيتك لشىء حرمة الله
فالله يقول فى كتابة العزيز
(قل للمؤمنين يغضوا من أبصارهم . ويحفظوا فروجهم ..ذلك ازكى لهم)

فى هذه اللحظه بكى الابن - وقال لامه هذا صحيح يا امى انا بالفعل اخطاءت خطاءا كبير
فى حق ربى وفى حق نفسى
ووعد الابن امه انه لن يقوم بمشاهده هذه الافلام مره اخرى
وتاب هذا الابن
الحكمه فى التصرف دائما تؤتى ثمارها عكس التسرع الذى يأتى


بنتائج عكسية



اتمنى ان تنال هذه القصة اعجابكم ونعدكم بالكثير من القصص الهادفه ونامل منكم التواصل المستمر والى لقاء قريب باذن الله